9

الكينتيا | نباتات الزينة

=يتميز نبات الكينتيا، بأوراقه الريشية وسيقانه الرقيقة الخضراء، وتغطى حوافها بزوائد وبرية (شعيرات) لذلك، يُعد من نباتات الزينة الداخلية الجميلة، التي تتحمل الجفاف وقلة العناية بشكل ممتاز.

تضفي الكينتيا على المكان لمسة جمال خضراء طبيعية.

تنمو نخلة الكينتيا النمو حتى تصل إلى أكثر من المترين، إذا توفرت لها الرعاية المناسبة.

تتحمل نخلة الكينتيا درجة الحرارة حتى 16 درجة مئوية، كما تتحمل الهواء الجاف ولكنها محبة للرطوبة.

ينبغي أن يكون الري معتدلاً صيفاً ويقل شتاءً.

تزود النبات بالسماد خلال فصل الصيف، ويستحسن تغيير أحواض الزرع كل سنتين إلى ثلاث سنوات، خلال فصل الربيع فقط.

فوائد نباتات الزينة الصحية
تتمتع نباتات الزينة بعدة فوائد صحية، تشمل:

تعمل نباتات الزينة الشائعة على الوقاية أو تخفيف حالات الحساسية، من خلال احتجاز الجزئيات الهائمة في الجو، التي تسبب بعض أنواع حساسية الصدر أو البشرة.

يعتبر البنفسج ونباتات الزينة ذات الأوراق المزخرفة أكثر تأثيرًا في الوقاية من الحساسية.

تحسن نباتات الزينة الحالة المزاجية، فتمنح ألوانها المبهجة المتنوعة محيطًا مريحًا للعين.

يشعر الموظفون، الذين يعملون في مكاتب بداخلها نباتات زينة بحالة من الرضا في أثناء تأدية أعمالهم، مع شعور أقل بالتوتر.

تستنزف أجهزة التدفئة ومكيفات الهواء الرطوبة في داخل الغرف، خاصةً في فصل الشتاء.

يؤدي انخفاض الرطوبة إلى الإصابة بالزكام أو الإنفلونزا، أو يسبب حساسية البشرة.

تعمل نباتات الزينة المنزلية، مثل: نبتة العنكبوت على تحسين نسبة الرطوبة في هواء الغرفة.

تساعد نباتات الزينة على النوم المريح، فتستهلك نباتات الزينة ثاني أكسيد الكربون وتطلق الأوكسجين، في أثناء عملية البناء الضوئي.

 

يساعد وجود نباتات الزينة في البيئة المحيطة، على التركيز وإنجاز المهام وتقوية الذاكرة.

وجد باحثون أن الأشخاص، الذين يخضعون لعمليات جراحية، يتحسنون أسرع إذا كان لديهم نباتات زينة أو أزهار في غرفهم، أو حتى منظر للطبيعة من نافذة غرفة المستشفى.

 

Leave your comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonاتصل بنا
Open chat